توقعت شركة موديز العالمية للتصنيف الائتماني تحسن الجودة الائتمانية للشركات العقارية في الإمارات، مستفيدة من الطلب القوي في سوق التخطيط للبناء.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء فى تقرير لها اليوم الاثنين نقلا عن موديز أن مبيعات العقارات في فترة التخطيط والإعداد السابقة على عملية البناء والتشييد، لا يزال مرتفعا بالنسبة لشركة إعمار العقارية (التي حصلت على تصنيف مستقر بي أيه أيه3)، وشركة الدار العقارية (التي حصلت على تصنيف مستقر بي أيه أيه2)، وذلك في ظل معنويات إيجابية من جانب المستثمرين، تدعم الطلب القوي، لا سيما في المشروعات ذات الجودة العالية.

وقالت موديز إن متوسط أسعار المساكن ستستقر بشكل معتدل في فترة 12 إلى 18 شهرا المقبلة.

وأشارت إلى أن معظم الشركات العقارية قام بتثبيت تكاليفها في العقود.

وقالت إن كل الشركات العقارية التي تقوم موديز في دولة الإمارات بتصنيفها، لديها ما يكفي من السيولة لتغطية استحقاقاتها في فترة 12 إلى 18 شهرا المقبلة.

البيان

Spread the love