تيكنيكال ريفيرينس | رصد إعلامي

أعلنت شركة البترول الوطنية الكويتية أن عمليات التصدير والإمدادات المحلية لم تتأثر نتيجة الحريق الذي شب في مصفاة الأحمدي، حيث قالت ضمن بيان لها إنه تم عزل وحدة إزالة الكبريت من النفط رقم 42 التي اندلع فيها الحريق وجميع الخطوط المؤدية لها مبينة أن فرق الإطفاء بالمصفاة لا تزال تتعامل مع الحادث، مؤكدة عدم وقوع أي إصابات.

ومصفاة الأحمدي هي واحدة من مصفاتين للنفط تمتلكهما شركة البترول الوطنية الكويتية الحكومية ويزودان البلاد باحتياجاتها من مشتقات النفط كما يتم التصدير منها إلى الخارج.

Spread the love