تيكنيكال ريفيرينس | رصد إعلامي

أقامت الغرفة الفتية الدولية في حمص “JCI” مؤتمر الطاقة النظيفة “المتجددة” في المركز الثقافي في محافظة حمص تضمن العديد من الطروحات حول أهمية التوجه للطاقات المتجددة في ظل الظروف الحالية وشرح لبعض التجارب التي قامت بها عدة شركات.

وأشار محافظ حمص خلال المؤتمر أن المحافظة وبالتعاون مع غرفة الصناعة تعمل على تأسيس شركة مساهمة محدودة للبدء بتوليد العديد من مشاريع الطاقات البديلة خاصة بعد تخصيص أرض في منطقة “حسياء” الصناعية لتوليد على عدة مراحل 100 ميغا.
مضيفاً خلال المؤتمر أن محافظة حمص تضم كمون ريحي وشمسي عالي مما يجعل من مشاريع الطاقة المتجددة مشاريع ناجحة، لافتاً إلى أن الوزارة تعمل منذ عدة أشهر من خلال عدة مؤتمرات وورشات على دعم التوجه للطاقات البديلة وتتم متابعتها مع الوزارات المعنية لتقديم كافة التسهيلات اللازمة.

بدوره أكد رئيس غرفة صناعة حمص أن غرفة صناعة حمص كانت السباقة بالتوجه إلى الطاقات البديلة ودعم مشاريع الطاقات المتجددة سواء من خلال المنازل باستطاعات بين 1 ك 0 ف حتى 3 ك. ف أو من خلال تشجيع الصناعيين للقيام بمشاريع تبدأ استطاعتها بواحد، وأنه من المتوقع خلال سبعة أشهر البدء بعملية الضخ بالشبكة من خلال مشاريع الطاقات المتجددة، مشيراً إلى تخصيص أرض في المدينة الصناعية حسياء بالتنسيق مع وزارة البيئة والإدارة المحلية لافتاً إلى أن وزارة الكهرباء تقدم كافة التسهيلات الممكنة.

Spread the love