تيكنيكال ريفيرينس|رصد إعلامي

كشفت مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي “إمباور”، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، عن تواصل  عمليات تشغيل أول محطة تبريد ذاتية التشغيل بالعالم بنجاح  وذلك بتكنولوجيا غير مسبوقة لخدمة سكان منطقة قرية جميرا بدبي.

وتخدم المحطة الفريدة من نوعها، وهي من محطات الجيل الثالث، 52 مبنى في تلك المنطقة بطاقة 38,000 طن تبريد. وسيجري مد 30 مبنى جديد ، ليرتفع العدد الى 82 مبنى بطاقة تبريد اجمالية تصل الى 49,000 طن تبريد بنهاية عام 2020.

ويتزامن إعلان ” إمباور” عن تسجيل هذا الانجاز الفريد من نوعه على مستوى العالم مع انطلاقة فعاليات إسبوع الإمارات للابتكار الذي تنظمه الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، خلال الفترة من 22 حتى 28 فبراير الجاري تحت شعار “ابتكر استعداداً للخمسين”.

والجدير ذكره، أن «إمباور» تقدم خدمات تبريد المناطق لأكثر من 1180,مبنى، ولأكثر من 120 ألف متعامل كما تصل القدرة الإنتاجية للشركة إلى أكثر من 1,53 مليون طن من التبريد، وتقدم الشركة خدمات تبريد مناطق صديقة للبيئة لعدد من المشاريع البارزة في إمارة دبي مثل واجهة دبي المائية، وبلو واترز، ومجموعة جميرا، وجميرا بيتش ريزيدنس، ومركز دبي المالي العالمي، والخليج التجاري، ومدينة دبي الطبية، وأبراج بحيرات جميرا، ونخلة جميرا، وديسكفري جاردنز، وابن بطوطة مول، وحي دبي للتصميم، والمنطقة العالمية للإنتاج الإعلامي وغيرها.

Spread the love